اقتصادفي الواجهة

أخيرا…الدولة تعوض عن الكوارث الطبيعية والأحداث الارهابية

السفير 24

أصبح من المنتظر أن تؤشر حكومة سعد الدين العثماني على مرسوم جديد سيستفيد منه المواطنون ضحايا الكوارث الطبيعية أو تعرضوا لخسائر وأضرار مادية.

وحسب مصادر حكومية، فالمرسوم الجديد يتعلق بصندوق للتضامن ضد الوقائع الكارثية، حيث سيتم بموجبه منح تعويضات مالية للمتضررين من الزلازل والكوارث الطبيعية والفيضانات وكذلك الأحداث الإرهابية.

ويتضمن مشروع القانون، المنجز من قبل محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، إمكانية منح تأمين بشكل تضامني وبدون مقابل لكل من تسببت الكوارث الطبيعية غير المتوقعة في إلحاق ضرر جسيم بسكنه الرئيسي أو بالذي يكتريه وكذلك في الاحداث الارهابية.

ومن المنتظر أن تصل قيمة تعويض الأشخاص الذين دمرت منازلهم الى حوالي 25 مليون سنتيم، سيستفيد منها أصاحب المنزل دون أن يدفعوا أي قسط تأمين.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى