دوليةفي الواجهة

بسبب طريقة تعاملها مع الهجوم الإرهابي…رئيسة وزراء نيوزيلندا تتلقى تهديدات بالقتل

السفير 24

بعد نيلها إعجاب وتقدير الملايين عبر العالم مؤخرا، في طريقة تعاملها بإحترافية مع هجوم المسجدين الدامي، تلقت رئيسة الوزراء النيوزيلندية تهديدات بالقتل على موقع تويتر.

وحسب صحيفة “ديلي ميل”، فإن شرطة نيوزيلندا تجري تحقيقا بشأن تغريدتين على الأقل، بالنظر إلى ما ورد فيهما من تهديد صريح لحياة رئيسة الوزراء أرديرن التي تعاملت بإنسانية في واحدة من أحلك محطات العنف في تاريخ البلاد.

وتوصلت رئيسة الوزراء على حسابها بتغريدة تحمل صورة سلاح إلى جانب نص يوحي بالتهديد “أنت القادمة”، ثم جرى تغريد الصورة مرة ثانية في تويتر.

واستقرت الصورة في موقع تويتر لمدة 48 ساعة ثم قامت منصة التواصل الاجتماعية بحذف الحساب الذي أرسلها، في الرابعة عصرا من يوم أمس الجمعة.

وأوضح متحدث باسم تويتر أن الموقع اتخذ إجراءات سريعة بعد تلقيه إخبارا بشأن التغريدة، وأكد أن الحساب كان ينشط منذ مدة في الترويج لأفكار تدافع عن تفوق العرق الأبيض.

ولم تتردد أرديرن في إدانة هجوم الإرهابي على المسجدين الذي أودى بحياة خمسين قتيلا، ووصفته في اليوم الأول بالإرهابي وقالت مؤخرا إنها لن تلفظ اسم السفاح.

وشاركت أمس الجمعة رئيسة وزراء نيوزيلندا في تشييع جثامين الضحايا، وحضرت إلى مدينة كرايست تشيرش وهي ترتدي غطاء الرأس وألقت كلمة مقتضبة استشهدت فيها بحديث نبوي عن التآزر والتضامن.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى