في الواجهةمجتمع

مقاطعة آنفا تتغاضى عن إحداث الشباك الوحيد للوفيات

السفير 24

   لا زال بعض المستشارين والمواطنين بمقاطعة آنفا، يطالبون من مجلسها بإحداث الشباك الوحيد الخاص بالوفيات، وبخصوص هذا الأمر تلقت جريدة “السفير 24” عدد من الإتصالات الهاتفية من طرف بعض المستشارين بهذه المقاطعة والمواطنين الساكنين بنفوذها، يشتكون فيها من عدم تجاوب مجلس المقاطعة في شخص رئيسها مع هذا المطلب القانوني الذي يطالبون بإحداثه.

   وأكد المتصلون أن جميع مقاطعات الدار البيضاء تتوفر على هذا الشباك، الذي يخول لهم الحصول على الخدمات الخاصة في هذا الشأن من طبيب ووثائق وسيارة نقل الموتى، وكذلك تمكينهم من حافلة المقاطعة وخيم المآتم، بإستثناء مقاطعة آنفا التي لم يرغب رئيسها حسب كلامهم بإحداثه، رغم إلحاحهم بالمطالبة بهذا الحق.

   وأضاف أحد المتصلين بالجريدة، أن الرئيس وبعض مستشاريه ما زالوا يتماطلون في إحداث هذا الشباك، بغية إنفرادهم بقرار من يستفيد من هذه الخدمة، لغاية ترجع خلفياتها حسب المتحدث لأغراض انتخابوية محضة.

   وتسائل المتصلون بالقول : هل رئيس المقاطعة يتخد قرارات مع بعض مستشاريه دون الآخرين؟ وهل خدمة الشباك الوحيد للوفيات إذا خرجت للوجود ستفوت عليه العديد من الأوراق الإنتخابية الرابحة التي يراهن عليها  في حملاته الإنتخابية؟

    وختم المتصلون كلامهم مع جريدة “السفير 24” بالقول إذا كان الرئيس الذي انتخبناه يريد خدمتنا بهذه المقاطعة، فعليه إخراج هذا الشباك إلى حيز الوجود بعيد عن الصراعات السياسية التي تضرب مصلحة المواطن بعرض الحائط.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى