في الواجهةمجتمع

العثور على عظام بشرية يستنفر الأمن بسيدي افني

isjc

السفير 24

عثر أول أمس السبت عمال على بقايا رفات جثة آدمية، أثناء قيامهم بعملية الحفر داخل تجزئة سكنية وسط مركز جماعة مستي التابعة لإقليم سيدي افني.

العمال اكتشفوا بالصدفة رفات الجثة عندما كانوا بصدد القيام بعملية الحفر بالتجزئة السكنية، مما جعلهم يخبرون السلطات المحلية والأمنية، التي حضرت إلى عين المكان بكل مكوناتها لمباشرة تحرياتها في الموضوع.

وحلت بعين المكان المصالح المذكورة إلى جانب الشرطة العلمية والتقنية القادمة من كلميم، حيث جرى معاينة رفات الجثة ونقلت إلى المختبر المركزي بالرباط من أجل تحديد هوية صاحبها، في حين فتحت السلطات الأمنية تحقيقا في النازلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

ورجحت بعض المصادر أن تكون العظام قد دفن صاحبها بالمكان المذكور منذ أزيد من قرن، في وقت تقرر وقف الأشغال بالتجزئة المعنية إلى حين استكمال جميع التحقيقات.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى