حوادثفي الواجهة

برشيد …! درك المركز القضائي يسترجع 121 رأسا من الغنم من بيوكرى بعد سرقتها من ضيعة فلاحية ببن معاشو

برشيد ...! درك المركز القضائي يسترجع 121 رأسا من الغنم من بيوكرى بعد سرقتها من ضيعة فلاحية ببن معاشو

isjc

السفير 24 / سعيد بلفاطمي

نجحت عناصر الدرك الملكي، العاملة بالمركز القضائي بسرية برشيد، يوم عيد الأضحى في توقيف شخص بمنطقة أيت عميرة ضواحي بيوݣرى، متلبسا بسرقة 160 رأسا من الغنم (نعاج وخرفان)، كانت موضوع شكاية تقدم بها صاحب ضيعة فلاحية، كائنة بدوار أولاد صامد بجماعة بن معاشو إقليم برشيد، إلى مصالح الدرك الملكي بالمركز القضائي بتاريخ 10 أبريل 2024، ضد شخص كان يشتغل معه كراعي للغنم، يبلغ من العمر 50 سنة وينحدر من الرحامنة ضواحي مدينة بنكرير .

ووفق مصادر جريدة “السفير24” الإلكترونية، فبعد إستماع رجال الدرك الملكي إلى المشتكي (صاحب الغنم)، باشرت أبحاثها وتحرياتها الميدانية، والتي قادتها إلى توقيف صاحب شاحنة من الحجم الكبير، كان يتردد على صاحب الضيعة لإحضار الأعلاف أو البهائم، الذي صرح للمحققين بأنه قام بنقل قطيع الغنم إلى ضواحي سيدي بنور مقابل مبلغ مالي سلمه له الراعي، بحيث تم إعتقاله وتقديمه للعدالة .

وأضافت ذات المصادر، بأن الدركيين قاموا بإجراء خبرات تقنية على هواتف بعض الأشخاص، الذين كانوا يترددون على الضيعة الفلاحية للعمل، وكذا الهاتف النقال للراعي (سارق الغنم)، بحيث تم تحديد تموقع هذا الأخير بضواحي بيوݣرى، وبتنسيق مع مصالح الدرك الملكي ببيوݣرى وبعض المخبرين وأعوان السلطة المحلية، تم الإهتداء إلى مكان تواجده وتوقيفه، وهو بصدد رعي الغنم المسروقة بمنطقة أيت عميرة .

وزادت المصادر نفسها، بأن الدركيين عثروا على 170 رأسا بقطيع الغنم، وعند إستفسار الموقوف، أجاب بأن 49 رأسا هي في ملكية شخص ينحدر من منطقة أيت عميرة، وكان يترك قطيعه لديه ليرعاه مع قطيعه، فيما لم يتبقى من القطيع المسروق سوى 121 رأسا من الغنم، كما إعترف ببيعه ل 39 رأسا، لأجل مصاريف الكراء والأكل والشرب، ليتم تصفيده ونقله إلى المركز القضائي للدرك الملكي بسرية برشيد، بحيث جرى وضعه تحت تدبير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى