سياسةفي الواجهة

سفير فنلندا بالمغرب يقدم اعتذاره

سفير فنلندا بالمغرب يقدم اعتذاره

isjc

السفير 24

بعد غضب رسمي، خرج سفير فنلندا في المغرب، للاعتذار رسميا، للمغرب، بسبب ما قال إنه “سوء فهم” بخصوص تدوينة كان قد انتقد فيها تغيب المملكة عن جلسة للتصويت، الخميس، بالأمم المتحدة على قرار يطالب روسيا بإنهاء الحرب في أوكرانيا.

بيكا هيفونين، سفير فينلدا في المغرب وموريتانيا، المقيم في الرباط، قال الجمعة على حسابه الرسمي في “تويتر”، إنه يتأسف ويعتذر عن تغريدته الأولى، التي زعم أنها “تعرضت لسوء فهم”، مشددا على احترامه للسيادة المغربية، وعلى متانة العلاقات بين البلدين.

وكان هيفونين قد تقاسم على حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، الخميس، تدوينة للرئيس الفرنسي حول القرار الذي تم التصويت عليه أمس لإدانة التدخل الروسي في أوكرانيا.

وكتب السفير الفينلدي تعليقا على جلسة التصويت، أشاد فيه بموقف موريتانيا الداعم للقرار، وانتقد فيه تغيب المغرب، وقال “موريتانيا صوتت لصالح القرار الإنساني، المغرب كان غائبا، مثل التصويت الذي أدان الاجتياح الروسي، التاريخ سيظهر أن العدالة تنتصر”.

تعليق السفير الفنلندي جر عليه انتقادات رأت فيه خرجة غير موفقة، في التعليق على قرار سيادي للمغرب بعدم المشاركة في تصويت أممي، وضربا لكل الأعراف الدبلوماسية، ما اضطره لسحبه، وتعويض المنشور يتقاسم تعليق لجوزيب بوريل، الممثل السامي للاتحاد الأوربي للشؤون الخارجية، حول القرار الأخير.

وكان المغرب قد أكد أمس الخميس، ثباته على مواقفه السابقة بالنأي عن أي اصطفاف فيما يخص الحرب الروسية في أوكرانيا، بالتغيب عن جلسة التصويت الثانية، حول قرار يدين روسيا في جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى