في الواجهةمجتمع

خديجة بوسعيد أيقونة طلبة مركز ابن تيمية للأقسام التحضيرية بمراكش

خديجة بوسعيد أيقونة طلبة مركز ابن تيمية للأقسام التحضيرية بمراكش

السفير 24 – محمد تكناوي

يولي مركز ابن تيمية للأقسام التحضيرية بمراكش اهتماما خاصا للتواصل باعتباره اداة اساسية بل وحاسمة في عملية مواكبة الاصلاحات النوعية التي تعرفها المنظومة التربوية والتكوينية، لذلك ركز مشروع تطوير المركز على وضع خطة تواصلية شاملة تهدف الى دعم التواصل الداخلي والخارجي كوسيلة لجعل مكونات وفعاليات مؤسسة ابن تيمية اكثر قربا ومشاركة في سيرورة التحولات التي تعرفها مراكز الاقسام التحضيرية بالمغرب على جميع المستويات؛ ويظل الطالب في خضم ذلك في مركز الاهتمام من خلال اللقاءات والحملات التواصلية وتوفير ظروف التأطير والتعليم مع البنية التحتية الملائمة، الى جانب اعتماد تكوين على طرق بيداغوجية تمكن الطالب من التعليم وكسب مهارات تساعده على الابداع والتطور والتألق، ويتضح ذلك جليا خلال مشاركاتهم وحضورهم في التظاهرات الثقافية والاشعاعية والتواصلية وطنيا و دوليا.

وهذا الرهان التربوي الذي ميز هذه المسيرة الباذخة لمركز ابن تيمية للأقسام التحضيرية تواصل خلال الدخول المدرسي الحالي مع الطالبة المتفوقة خديجة بوسعيد التي تتابع دراستها حاليا بالسنة الثانية اقتصاد و تجارة التخصص التكنولوجي، والتي تم اختيارها خلال شهر اكتوبر الجاري كسفيرة للمؤتمر النموذجي العالمي الافريقي للأمم المتحدة في المغرب والذي سيقام على ارض الكنانة جمهورية مصر العربية في الفترة الممتدة من 17 الى 20 دجنبر 2021؛

والتلميذة خديجة بوسعيد التي استطاعت ابراز قدراتها ومؤهلاتها والكفايات المعرفية التي ميزت تحصيلها الاكاديمي ، تم اختيارها من طرف ديوان وزير التربية الوطنية السابق سعيد امزازي باقتراح من احمد الكريمي مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش اسفي لتمثيل طالبات وطلبة المغرب في المؤتمر الدولي الثالث والثلاثين حول تيمة فعاليات التدريس والتمدرس والذي احتضنته بلادنا سنة 2020 والذي اقيم لأول مرة في دولة عربية وافريقية حيث لامست مداخلتها تيمة الهدر المدرسي في الدول الثالثية، كما مثلت المغرب في فبراير من سنة 2020 في المؤتمر الدولي بماليزيا حول موضوع نموذج الامم المتحدة الدولي للشباب وكان لها شرف تقديم العرض الختامي حول المجهودات التي بذلتها المملكة المغربية لمحاصرة ظاهرة الهدر المدرسي بالعالم القروي، والذي اعتبر بشهادة الوفود المشاركة، من العروض القيمة التي قدمت في هذه الدورة وتم الاحتفاء بها وبمشاركتها المشرفة من طرف سفير المغرب بماليزيا؛ كما تم اختيارها من بين 200 امرأة للمشاركة في الاكاديمية الدبلوماسية للشابات في نسختها الرابعة التي تمولها المنظمة الالمانية konard- adenauer. كما تم انتدابها في شهر ماي من السنة الدراسية 2020/2021 للمشاركة في نموذج محاكاة البرلمان المغربي.

والطالبة خديجة بوسعيد هي ابلغ تجلي على تفوق بناتنا وأبناءنا في مجالات العلوم و الاقتصاد و التكنولوجيا وغيرها ، وتعتبر مؤشر جميل على قوة المغرب الحديث وعلى السلامة التربوية والاخلاقية والروحية والعقلية بهذا المغرب الجديد، مغرب الذكاء الخلاق والعبقريات الفردية والجماعية ومغرب الابتكارات والاختراعات والقدرات والامكانيات الظاهرة والكامنة، والتي تحتم بذل المزيد من المثابرة والمواظبة حتى يستشعر الجميع مسؤولية رعاية وتشجيع هذه الكفاءات الناشئة التي ينتجها النظام التربوي والتعليمي و يحتضن عدد منها مركز ابن تيمية للأقسام التحضيرية ، وايضا الافتخار بوجود مثل هؤلاء المتفوقات والمتفوقين بيننا، والذين يجسدون نتاجا ملموسا لمنظومة تربوية متكاملة وتوهج لطلبة هذا المركز، مركز ابن تيمية أيقونة مراكز الاقسام التحضيرية بالمغرب.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى