في الواجهةمجتمع

الأزبال تكتسح شوارع سيدي سليمان..والمسؤولين خارج التغطية

السفير 24 | سيدي سليمان: أبو عدي

تعيش ساكنة مدينة سيدي سليمان ، حالة من الاحتقان الشديد نتيجة ضعف خدمات شركة النظافة الحائزة على الصفقة بالإقليم، وقد سجلت فعاليات المجتمع المدني بالإقليم احتجاجها الشديد على الوضع، من خلال مراسلات توصلت بها مديرة مصالح مجموعة الجماعات الترابية بني احسن للبيئة ، باعتبارها الجهة المخول لها السهر على تنزيل كناش تحملات الشركة على أرض الواقع، إلا أنه وجه بالآدان الصماء من قبل الإدارة التي لم تكلف نفسها الرد على طلب الحصول على المعلومة ” مضامين وبنود دفتر التحملات ” الذي بقي ممنوعا على المجتمع المدني بل حتى على أعضاء المجلس البلدي.

ومن أهم النقاط التي سجلها المركز الوطني لحقوق الإنسان فرع إقليم سيدي سليمان، بخصوص نشاط شركة النظافة ، غياب العناية الصحية لعمال الشركة والمعرضين مباشرة للامراض ، وغياب شاحنة الغسل والتنظيف الدوري للشوارع والارصفة، وكذلك اتساخ الحاويات بشكل كبير وتحطم عدد كبير منها وضعف تغطية أغلب أرجاء المدينة ، وانتشار الازبال في وسط شارع محمد الخامس قرب مقر رئاسة المجلس الجماعي ، في الوقت الذي تجد فيه موظفي مجموعة الجماعات الترابية في شبه غياب عن مقرات عملهم أو بدون فعالية.

ليبقى السؤال مطروحا بقوة : إلى متى ستظل شركة النظافة هاته تستفيد من غياب الرقابة الحقيقية ؟!.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى