في الواجهةمجتمع

بني ملال تحتضن فعاليات النسخة الخامسة للمنتدى الوطني للجغرافيين الشباب 

السفير 24 / بني ملال – عبد الغني قادم

الجغرافيا التطبيقية ورهانات التنمية المستدامة بالمغرب هو العنوان الذي أطلقه المنظمون على الدورة الخامسة للمنتدى الوطني للجغرافيين الشباب الذي تحتضنه كلية الأداب والعلوم الإنسانية ببني ملال يومي 28 و29 مارس الجاري. اختيار هذا الموضوع جاء إدراكا من الجهة المنظمة لأهمية الجغرفيا التطبيقية في خدمة قضايا إعداد التراب وتدبير الإشكاليات اليومية التي يواجهها الإنسان، وكذلك تدعيم البرامج التنموية الكبرى لمؤسسات الدولة الهادفة إلى خدمة قضايا البيئة وتحقيق التنمية المستدامة.

وسيكون هذا الملتقى فرصة لإظهار انخراط الشباب في معالجة إشكاليات تدبير المجال بمقاربات رصينة وأدوات ومناهج حديثة وعيا منهم بدور الجغرافيا المحوري في خدمة قضايا البيئة وإعداد التراب. وسيعرف هذا الملتقى مشاركة 100 مشارك يمثلون مختلف الجامعات المغربية، ليجعلوا منه فرصة للجغرافيين الشباب والاساتذة الباحثين للإلتقاء وتقديم نتائج أبحاثهم العلمية في مختلف فروع الجغرافية، خصوصا الجغرافيا التطبيقية. وكذلك فتح النقاش وتبادل الخبرات والمعارف بين مختلف المشاركين للمساهمة في تطوير البحث الجغرافي في المغرب والمساهمة في حل الإشكاليات التي يواجهها الانسان.
وجاء تنظيم النسخة الخامسة ببني ملال بتنسيق مع “جمعية المنتدى الوطني للجغرافيين الشباب” كثمرة للنجاج الذي عرفته الدورات السابقة، والتي جعلت من هذا الملتقى الوطني عادة علمية رسخت نفسها ضمن أجندة الأنشطة والملتقيات العلمية التي تنظمها كليات الأداب والعلوم الإنسانية وشعبة الجغرافيا بالخصوص.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى