حوادثفي الواجهة

العثور على جثة طفل صغير لفضتها أمواج البحر بأكادير

isjc

السفير 24

عثر مجموعة من المواطنين اليوم الأربعاء 17 أكتوبر 2018 على جثة لفظتها أمواج البحر وذلك على مستوى مصب واد سوس.

ويبلغ الهالك من العمر 9 سنوات حسب ما أوردته مصادر من المنطقة وفور عثورهم على جثة الطفل سارع المواطنون إلى إخبار السلطات المحلية. 

وقد حضرت إلى عين المكان المصالح الأمنية وعناصر الوقاية المدنية فور توصلهم بالخبر وتم تطويق المكان لتتم عملية معاينة للجثة من طرف فرقة الشرطة التقنية والعلمية، وتم نقلها بعد ذلك نحو مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني لإخضاعها للتشريح الطبي، لتحديد أسباب وظروف الوفاة.

ذات المصادر رجحت أن تكون جثة الطفل لطفل قد اختفى بشكل مفاجئ قبل 4 أيام يدعى ”أ.س”، حيث تم اختفائه مباشرة بعد أن توجه للبحر صحبة شابة تبلغ من العمر 18 سنة تنحدر من منطقة القليعة، لتعود في المساء فقط بملابسه، مدعية تعرضه للغرق، الشيء الذي لم تتقبله عائلة الطفل، ووجهت اتهامات للشابة بإختطافه.

وتابعت ذات المصادر أن الكل ينتظر ما ستسفر عنه التحقيقات التي باشرتها عناصر الأمن بخصوص هذه النازلة لتأكيد إن كانت الجثة تعود للطفل المختفي أم لطفل آخر.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى