رياضةفي الواجهة

الجامعة الدنماكية لكرة القدم تعيش أزمة

السفير 24 – الدنمارك: حيمري البشير

امتنع غالبية اللاعبين الدنماركيين في الفريق الأول تلبية دعوة اتحاد الكرة الدنماركي لإجراء مقابلة ودية مع سلوفاكيا، واضطر الإتحاد توجيه دعوات للاعبين يمارسون في القسم الوطني الثاني ،ولحد الساعة ليس هناك تأكيد على إجراء المقابلة التصعيد بين اتحاد الكرة واللاعبين ،لن يعرف حل في ظل تعنت الطرفين. والأزمة التي تعرفها الكرة الدنماركبة يعرفها اتحاد الكرة المصري مع اللاعب محمد صلاح نجم منتخب مصر.

إن الأزمة التي تعيشها الكرة الدنماركية تهدد مسيرة منتخب الدنمارك في تصفيات يورو 2020.

فقد فشلت مفاوضات الاتحاد الدنماركي لكرة القدم مع لاعبي المنتخب حول أزمة عقود الرعاية، ووصلت لطريق مسدود، حسب تقرير جريدة تليجراف.

ويبحث حاليا الاتحاد الدنماركي عن حل بديل لتشكيلة المنتخب الأساسية لمواجهة سلوفاكيا وديا الأربعاء، ثم مواجهة ويلز في دوري الأمم الأوروبية (تصفيات يورو 2020) يوم الأحد.

وفي حالة فشل الاتحاد الدنماركي في إيجاد بدائل للاعبين الأساسيين، قد يواجه بطل يورو 1992 خطر الاستبعاد من بطولة أوروبا 2020.

الخلاف بين اللاعبين والاتحاد حول حقوق الرعاية نشب منذ عدة أشهر ولم يتواصل الطرفان لحل يرضي كل الأطراف، وذلك بسبب عقد اللاعبين لاتفاقات رعاية فردية مع شركات منافسة لتلك التي ترعى منتخب الدنمارك.

هناك أمور أخرى يختلف عليها الطرفان، مثل ظروف سفر اللاعبين التي يوفرها الاتحاد لحضورهم لمباريات المنتخب.

يذكر أن الاتحاد الدنماركي اضطر العام الماضي لإلغاء مباراة السويد في تصفيات كأس العالم للسيدات بسبب خلاف على عقود الرعاية أيضا.

الأسبوع الماضي شهد أزمة مشابهة بين محمد صلاح نجم ليفربول واتحاد الكرة المصري حول عقود الرعاية وظروف السفر، لكنها لم تصل إلى حل نهائي حتى الآن.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى