حوادثفي الواجهةمجتمع

المخدرات ترسل نائب رئيس جماعة سيدي الزوين ضواحي مراكش إلى السجن

السفير 24

أدانت أن غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة مراكش مؤخرا، مسؤولا جماعيا يشغل مهام نائب رئيس جماعة سيد الزوين بضواحي مراكش، بسنة حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 5000 درهما، على خلفية  محاكمات أفراد شبكة الشريف للاتجار في المخدرات.
وأدانت محكمة الاستئناف بمدينة مراكش، شهر يوليوز الماضي، ضباط الدرك الملكي المتهمين ضمن ملف بارون المخدرات الملقب بـ “الشريف”، بعقوبات حبسية تراوحت ما بين 3 أشهر حبسا نافذا في حق 6 دركيين وضابط شرطة وسنة حبسا لرقيب دركي والبراءة لـ 4 آخرين تابعين للقيادة الجهوية للدرك الملكي بمراكش.
وتابع الوكيل العام المتهمين من أجل “إخفاء وثيقة من شأنها أن تسهل البحث عن الجنايات والجنح أو كشف أدلتها أو عقاب مرتكبيها وافشاء السر المهني والارتشاء وإهانة موظفين عموميين أثناء مزاولتهم لمهامهم والتواطؤ على أعمال مخالفة للقانون والمشاركة في نقل المخدرات”، كل حسب المنسوب إليه.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى