في الواجهةمجتمع

غرامة مالية وثلاث سنوات سجنا نافذة ضد المهداوي

السفير 24

بعد أطوار كارتونية أنهى القاضي علي الطرشي بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، قضية المهداوي المتهم بعدم التبليغ عن جريمة.

وقضت الطرشي بسجن الصحفي حميد المهداوي ب ثلاث سنوات سجنا وثلاثة الاف درهم غرامة، بعدما مرت 86 جلسة على محاكمته، حيث اعتقل بالحسيمة وحوكم هناك بتهمة الصياح ليجري نقله لاحقا إلى الدار البيضاء وضم ملفه مع معتقلي حراك الريف بعكاشة.

وكان المهداوي قد تحدث في كلمته الاخيرة قبل النطق بالحكم عن القضية متشبثا ببراءته ومطالبا المحكمة بعدم العطف عليه وإنما الانحياز للحق والعدالة، وسجنه إن كان مذنبا في قضية الدبابات.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى