في الواجهةمجتمع

السيبة في شاطئ عين الدئاب والسلطات في دار غفلون!!!

السفير 24

شن نشطاء “الفيسبوك” حملة واسعة تندد بسلوكات وأفعال مجموعة من الأشخاص أصبحوا يحتلون الشواطئ ويستغلونها إستغلالا ماديا  على حساب  المواطنين بدون أي سند قانوني.

ويقوم “المحتلون” على نصب الواقيات الشمسية “باراسول”، في جميع جهات شاطئ عين الذئاب بالدار البيضاء ويطالبون المصطافين بمقابل مادي إن أراد الجلوس،  دون ترك المجال للذين يرغبون في الإستفادة من فسحة مجانية.

وكتب أحد النشطاء على موقع التواصل الإجتماعي، “السيبة..فين القانون..ما بقيناش نلقاو فين نحطو باراسول ديالنا، ولى مفروض علينا نكريو من عندهم  بزز”.

يشار أن السلطات سبق لها أن شنت حملة واسعة النطاق في مجموعة من المناطق خاصة مدينة المحمدية، لمحاربة الاستغلال العشوائي لشواطئ المدينة من طرف مجموعة من الأشخاص، قامت خلالها بحجز العديد من الكراسي والطاولات والواقيات الشمسية التي كان يعمد مجموعة من الأشخاص إلى كرائها للمصطافين.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى