دوليةفي الواجهة

عباس يرفض أموال السعودية

السفير 24

رفض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس  تسلم أموال من دول الخليج، بقيادة السعودية، بعد أن فرضت عليها أمريكا جمع الأموال واستثمارها في قطاع غزة.

وحذر السلطات الفلسطينية دول الخليج من الانسياق وراء المشروع الأمريكي الخطير، الذي يسعى لإتمام صفقة القرن الأمريكية الإسرائيلية.

وتستعمل أمريكا السعودية والإمارات، كموارد مالية لتمويل المشروع الامريكي الإسرائيلي في قطاع غزة، بهدف تهدئة الأوضاع الأمنية وخلق جو من الاستقرار المؤقت، قبل العاصفة المدمرة التي ستجتاح فلسطين بمباركة سعودية.

ويرى الملاحظون أن السعودية والإمارات أصبحتا تعملان تحت إمرة ترامب، وتطبقان ما يطلب منهما دون نقاش أو جدال، وإن تعلق الأمر بخيانة حليف عربي استراتيجي، يدافع عنها منذ مدة، ما جعلها عرضة لموجة من الانتقادات، وصلت إلى حد التنبؤ بأفول نجم السعودية والإمارات، وتبذير الأموال لخدمة رغبات ترامب. 

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى