في الواجهة

وزيرة الاقتصاد الإسبانية.. قرار الجزائر لم يكن مفاجئا

وزيرة الاقتصاد الإسبانية.. قرار الجزائر لم يكن مفاجئا

isjc

السفير 24

اعتبرت وزيرة الاقتصاد الإسبانية ناديا كالفينو الإثنين أن قرار الجزائر تعليق معاهدة صداقة ثنائية مع بلادها الأسبوع الماضي لم يكن مفاجئا لأن الجزائر تنحاز بشكل متزايد إلى روسيا.

وأضافت كالبينو أنها لاحظت تقاربا متزايدا بين الجزائر وروسيا في اجتماع الربيع لصندوق النقد الدولي قبل أسابيع قليلة.

وقالت في مقابلة إذاعية مع راديو كاتالونيا: “رأيت في ذلك الوقت أن الجزائر أصبحت منحازة أكثر وأكثر لروسيا، لذلك فإن قرار تعليق المعاهدة لم يفاجئني”.

وعلقت الجزائر الأربعاء الماضي معاهدة صداقة عمرها 20 عاما مع إسبانيا.

ومن جانبها، عبرت حكومة مدريد من خلال تصريح لوزير خارجيتها خوسيه مانويل ألباريس بعد اجتماع عقده مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي في بروكسل الجمعة عن رغبتها في حل الخلاف بين البلدين بأسرع ما يمكن، عبر الحوار والقنوات الدبلوماسية.

 

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى