في الواجهةمجتمع

النصب يقود الشهواني للمحاكمة.. ومحكمة مراكش تقرر التأجيل للإعداد الدفاع و إحضار المشتكين

النصب يقود الشهواني للمحاكمة.. ومحكمة مراكش تقرر التأجيل للإعداد الدفاع و إحضار المشتكين

السفير 24

قررت الغرفة التلبسية الجنحية بمحكمة مراكش تأجيل جلسة المحاكمة النائب السابق لعمدة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري خلال ولايتها السابقة، حميد الشهواني، والذي يتابع بتهمة “النصب واستغلال النفود بطلب فائدة مالية من أجل الحصول على قرار لصالح شخص من السلطة أو الإدارة”.

وجاء التأجيل من أجل إعطاء مهلة للإعداد الدفاع وإحضار الأطراف المشتكية، وذلك يوم الإثنين القادم، 13 دجنبر 2021. يشار إلى أن الشكاية تقدمت بها ولاية جهة مراكش آسفي، إلى النيابة العامة بمراكش، بسبب إقحام المتهم اسم الولاية في عملية النصب التي تورط فيها.

ويتابع في الملف ذاته متهم ثان، يدعى (ا.ع) بنفس التهمة. وقرر وكيل الملك متابعة الشهواني، في حالة إعتقال، بعد أول جلسة يوم 15 نونبر 2021، ووضعه بسجن الوداية، ضواحي مراكش، “من أجل جنح النصب واستغلال النفوذ بطلب فائدة مالية من أجل الحصول على قرار لصالح شخص آخر من السلطة أو الإدارة”.

وحسب مصادر مطلعة، فإن المتهم “تورط في التوسط لسيدة من أجل تشغيل إبنها في منصب عون سلطة، وذلك بلعب دور الوساطة بينه وبين أحد المسؤولين بولاية جهة مراكش آسفي”.

حيت أن المتهم طالب من الأم مبلغ 30 ألف درهم من أجل ذلك، وأنه حصل على نصف المبلغ تقريبا، وفق تسجيلات صوتية تدينه، قامت الأم “الضحية” بتسجيلها، واعتمدتها النيابة العامة كدليل لمتابعته.

يشار أن الشهواني سبق وأن أدين بالسجن الموقوف التنفيذ في قضية “اختلاس المال العام” في الملف المعروف ببناء سوق الجملة لبيع الخضر والفواكه بمراكش، في حكم نهائي أيدته محمكة النقض. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى