حوادثفي الواجهة

لعبة “الحوت الأزرق” تتسبب في انتحار تلميذ في الباكلوريا بأكادير

السفير 24

ألقى تلميذ يدرس في الباكالوريا بنفسه من سطح العمارة بسبب لعبة “الحوت الأزرق”.

مصادر محلية قالت ان الحادث وقع عندما عمد الهالك إلى الإلقاء بنفسه من سطح العمارة حيث يقطن بها بمدينة أكادير استجابة لأوامر لعبة الحوت الأزرق التي كان يلعبها ما تسبب في وفاته.

وليست هذه اول حالة انتحار بسبب هذه اللعبة في العالم بل هناك العديد ممن فارقو حياته بسبها وتتكون اللعبة من تحديات لمدة 50 يوم “تحدي كل يوم” ويطلب بداية من اللاعب نقش رسم الحوت على ذراعه بآلة حادة ، وفي التحدي النهائي يطلب من اللاعب الانتحار، ومصطلح “الحوت الأزرق” يأتي من ظاهرة الحيتان الشاطئية، والتي ترتبط بالانتحار.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى