فن وثقافةفي الواجهة

Snrt تحث مجهر قضاة جطو

السفير 24

يشتغل قضاة المجلس الأعلى للحسابات ، منذ أسابيع، على ملفات الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، خاصة صفقات الإنتاج التي أبرمتها قناة ” الأمازيغية”، حيث أثارت انتباههم شركتان تحظيان بحصة الأسد منذ انطلاق العمل بقانون طلبات العروض سنة 2013.

وحسب ما أظهرته وثائق، تهم فترة 5 سنوات ما بين سنة 2013 و 2017، فإن 15 شركة استفادت من صفقات برامج قناة ” الأمازيغية” ، لكن شركتين أثارتا اهتمام قضاة جطو، حيث حصلت الشركة الأولى على مجموع مبالغ فاقت 3 ملايير و300 مليون سنتيم، فيما قارب مجموع مبالغ الصفقات التي حصلت عليها الشركة الثانية ال3 ملايير سنتيم.

وما أثار أيضا فضول القضاة داخل مطبخ القناة هو أن الشركتين تفوزان في كل طلب عرض بحوالي 40% لوحدهما من المبلغ الإجمالي المعروض.

من جهة أخرى، كشفت مصادر من داخل القناة أن قضاة جطو وضعوا أيديهم على برنامج كانت القناة الثانية “دوزيم” قد بثته أيام كان محمد مماد مسؤولا فيها، وتم بثه مرة أخرى في قناة الأمازيغية تحت عنوان آخر.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى