في الواجهةمجتمع

منعشين عقاريين بالمحمدية يطالبون بتدخل الملك

السفير 24

احتج العشرات من المنعشين العقاريين ذوي الرأسمال المتوسط، أمس الثلاثاء، للمرة الرابعة على التوالي، على السلطات الإقليمية بـعمالة المحمدية، مطالبين بتمكينهم من رخص البناء بتجزئة نسيم الفلاح.

وندد المتظاهرون، الذين إحتشدو أمام الساحة المقابلة لعمالة المحمدية، بتصرف السلطات الإقليمية، معتبرين إياه “غير مسؤول تسبب في إلحاق أضرار مادية ومعنوية بهم”

وأكد هؤلاء المنعشون العقاريون ذوو الرأسمال المتوسط، من خلال الشعارات التي رفعوها خلال الوقفة الاحتجاجية، أنه جرى حرمانهم من استغلال البقع التي أدوا مقابلها مبالغ مالية مهمة، خاصة أن غالبية المستفيدين حصلوا على قروض بنكية يؤدون عنها فوائد بنكية كبيرة.

ووجه المتضررون رسالة تظلم إلى عامل إقليم المحمدية علي سالم الشكاف، يؤكدون من خلالها أن “من شأن عدم حصولنا على رخص البناء الإخلال بالالتزامات التي على عاتق المنعشين العقاريين الصغار، سواء في مواجهة زبنائهم أم في مواجهة الأشخاص الحرفيين الذين يشتغلون لفائدتنا”.

ويلح المنعشون العقاريون بمدينة المحمدية على مطلبهم الرامي إلى منحهم رخص البناء، خاصة أنهم يتوفرون على شواهد الملكية الخاصة بالبقع بعد مدة طويلة من الانتظار.

وناشد المتضررون، الملك محمد السادس من أجل التدخل لطي هذا الملف، لا سيما أنهم باتوا يتخبطون في مشاكل مادية خانقة، حسب تعبيرهم.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى