حوادثفي الواجهة

وفاة سيدة تجر رقاة إلى السجن في الحسيمة

السفير 24

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف في الحسيمة، المتهمين في قضية وفاة سيدة بدوار بني بوخلف جماعة النكور، بعد إخضاعها إلى جلسة للرقية الشرعية، بواسطة التعنيف والضرب المبرح، وهو ما تسبب في وفاتها، ليتم اعتقال 9 أشخاص بينهم زوج الهالكة وشقيقه وأبناؤها.

وحكمت المحكمة على خمسة من الرقاة، 65 عاما سجنا نافذا، وإدانة زوج الضحية وشقيقه بـ18 عاما سجنا نافذا لكل واحد منهما، كما حكمت على اثنين من أبنائها الراشدين بـ12 سنة سجنا لكل واحد منهما، و5 سنوات لأحد أبنائها القاصرين.

ووجهت التهم إلى المتهمين، في جرائم الضرب والجرح والإيذاء العمدي باستعمال السلاح المفضي إلى الموت دون نية إحداثه، والمشاركة في ذلك، وعدم تقديم مساعدة لشخص في حالة خطر، ومحو آثار الجريمة وإزالة الأشياء قبل القيام بالعمليات الأولية للبحث القضائي، وعرقلة سير العدالة، ومحو وإزالة الأشياء من المكان الذي وقعت فيه الجريمة قبل القيام بالعمليات الأولية للبحث القضائي، وعدم التبليغ عن وقوع جناية.

وتعود أحداث هذه القضية إلى شهر يوليوز الماضي، عندما أشعرت مصالح الدرك الملكي بواد النكور، بخبر وفاة سيدة في عقدها الخامس، حيث تبين لهم بعدما انتقلوا الى مكان الحادث ومعاينة جثة الهالكة بوجود أثار جروح على جسدها.

وتم اشعار النيابة العامة بالحادث، التي أمرت بإجراء تحقيق معمق وإخضاع جثة الهالكة للتشريح الطبي.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى