رياضةفي الواجهة

الرجاء يتعرض لظلم تحكيمي في مباراته ضد نهضة بركان

السفير 24 | محمد أزدو

تعرض فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، لظلم تحكيمي خلال مباراته يوم الأحد 3 مارس 2019 ضد مضيفه نهضة بركان.

حيث طالب الرجاء بضربة جزاء في الشوط الأول بعد شد العميد بدر بانون من قميصه في مربع العمليات بشكل واضح من قبل محمد عزيز عميد نهضة بركان، لكن الحكم أمر بمواصلة اللعب وسط احتجاج لاعبي الرجاء، قبل أن تتواصل دقائق المواجهة، ويعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول بدون أهداف ..

وفي الأنفاس الأخيرة من المباراة ألغى الحكم هدف صحيح للاعب محسن ياجور بدعوى خطأ في مربع العمليات.

وشهدت المواجهة غياب 5 لاعبين من الرجاء، ويتعلق الأمر بكل الليبي سند الورفلي وعبد الجليل جبيرة، بسبب الإصابة ومحمود بنحليب لأسباب انضباطية وعبد الإله الحافيظي، بسبب عقوبة التوقيف، لجمعه إنذارين، والسينغالي إبراهيما نياسي.

ويحتل نهضة بركان صدارة المجموعة الأولى برصيد 8 نقاط متبوعا بأوتونو ديو الكونغولي برصيد 5 نقاط ثم حسنية أكادير بما مجموعه 4 نقاط ويتذيل الرجاء المجموعة الأولى 3 نقاط.

بلاغ نادي الرجاء الرياضي وفيما يلي:

على إثر المجزرة التحكيمية التي تعرض لها نادي الرجاء الرياضي خلال الجولة الرابعة من كأس الاتحاد الافريقي في مواجهة نادي النهضة البركانية يوم الاحد 3 مارس 2019، عقد المكتب المديري للنادي مباشرة بعد نهاية اللقاء اجتماعا طارئا بمقر النادي خلص الى ما يلي :

1ـ بعث رسالة استنكارية من طرف النادي لرئيس الاتحاد الافريقي من أجل فتح تحقيق بخصوص هذه المهزلة مع حفظ حق النادي في تدارس امكانية الانسحاب من المسابقات الإفريقية و ذلك على ضوء نتائج التحقيق المطالب به ..

2ـ مراسلة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بصفتها وصية على الشأن الكروي في المغرب بهذه الواقعة ..

و أخيرا، ينوه المكتب المديري للنادي بالسلوك الاحترافي للاعبي الفريق و الطاقم التقني الذين ابانوا عن مستوى عالي من المسؤولية و الانضباط بالرغم من الحيف المجحف الذي تعرض له الفريق خلال أطوار اللقاء.

كما ينوه بروح الانضباط التي تحلى بها الجمهور المتنقل لمدينة بركان.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى