دوليةفي الواجهة

الجزائرية: اقالة رئيس بلدية بعد منعه مرشحا للانتخابات الرئاسية من دخول مقرها

السفير 24

قامت السلطات الجزائرية باعفاء رئيس بلدية خنشلة، الواقعة جنوب شرق العاصمة من مهامه، بعدما منعه رشيد نكاز، الذي يرغب في خوض معركة الانتخابات الرئاسية، من دخول البلدية، في إطار عملية تحضير ملف ترشيحه لخوض معركة الانتخابات الرئاسية.

وقامت السلطات الجزائرية بإقالة رئيس بلدية خنشلة، بعد منعه رشيد نكاز، من دخول مقر البلدية، ما أثار غضب أنصاره الذين نظموا وقفة احتجاجية عند بابها. وكان نكاز بصدد جمع التوقيعات التي تخول له المشاركة في معركة الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 18 أبريل القادم.

وتجمع الثلاثاء بضع مئات من أنصار رشيد نكاز للاحتجاج على قرار رئيس البلدية كمال حشوف، المحسوب على حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم، غلق باب البلدية بشكل غير قانوني بوجه نكاز. وصعد شخص أو أشخاص إلى سطح بناية البلدية وأزالوا صورة عملاقة لبوتفليقة، كانت تغطي مع العلم الوطني الجزائري واجهة المبنى.

وكان نكاز أعلن عبر شبكات التواصل الاجتماعي أنه سيتوجه إلى البلدية لجمع وتوقيع اعتمادات ناخبين كما ينص القانون. وفي المقابل أعلن رئيس البلدية المقال أنه سيمنعه من دخول البلدية.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى