في الواجهةكتاب السفير

لماذا اعتمد المنتدى العالمي للهجرة بمراكش في توجيه الدعوة للمشاركين عبر السفارات رغم أن غالبية اختياراتهم لا تكون صائبة؟

isjc

السفير 24 | الدانمارك: ذ. البشير حيمري

أثار تواجد أشخاص أصبحوا بقدرة قادر خبراء في الهجرة وسط النسيج الجمعوي في العديد من الدول في القارات الخمس؟ وقد يرد المسؤولون على التنظيم أن تدبير اللقاء قد يشوبه هفوات وأخطاء ،لكن في الحقيقة أن مثل هذه اللقاءات التي تقام في بلادنا يجب أن توفر لها كل سبل النجاح للخروج بتوصيات وقرارات حاسمة في معالجة ظاهرة الهجرة الشرعية أو الغير الشرعية وفي تصحيح صورة المغرب فيما يخص التطرف والإرهاب.

وتواجد فعاليات مناضلة في الهجرة ومجال حقوق الإنسان ولسنوات كان ضروري في هذه المحطة .لكن لم أستوعب ماجرى في المنتدى العالمي للهجرة ؟. ولماذا يستمر اختيار المشاركين بتوجيهات من السفارات والقنصليات ؟.

في الحقيقة شاهدت وجوها حاضرة في المنتدى وهي دائما حاضرة في كل المنتديات ولم أسمعها ولو مرة تلقي مداخلة أوتشارك في صياغة توصيات وقرارات .أستغرب عدم حضور فعاليات جمعوية من دول تعرف تجاوزات خطيرة في تدبير ملف الهجرة على سبيل المثال لا الحصر الدنمارك التي صادقت في الأسبوع الماضي على قانون يعتبر قاسيا في حق اللاجئين والمهاجرين ،وقد يبرر البعض أحقية الحكومة الدنماركية في اتخاذ كل الإجراءات القانونية لحماية اراضيها من الجريمة ولضمان استقرارها وأمنها، لكن لايجب أن تتنافى الإجراءات التي تتخذها مع المواثيق الدولية.

المغرب الذي احتضن المنتدى العالمي لم يلتفت للفعاليات التي بإمكانها طرح هذه التجاوزات التي تحصل في العديد من الدول مثل ماحصل ويحصل في الدنمارك حالات عديدة كانت ستكون موضع نقاش في الورشات، وفي، نفس الوقت حتى يعرف العالم حقيقة مايجرى في العديد من المناطق في العالم.

المغرب له أكثر من 5 ملايين مهاجر منتشرون في العديد من دول العالم ويعيش البعض منهم ظروفا قاسية في دول الخليج وإفريقيا وأمريكا وأروبا، من سيطرح بأمانة ملفات مغاربة ليبيا والأطفال القاصرين في الدول الإسكندنافية وإسبانيا وإيطاليا ؟ من له الجرأة من المشاركين ليتحدث عن أوضاع عاملات الفراولة وينطق بالحقيقة؟ من سيطرح ظاهرة الإرهاب والتطرف التي أصبحت ملتصقة بالمغاربة.

ملفات كثيرة أنا متأكد لن يستطيع أحد النبش فيها في هذا المنتدى العالمي .سيحرص الحاضرون على إنجاحه على حساب الأوضاع المزرية التي يعيشها العديد من مغاربة العالم في العديد من المناطق في العالم ،غياب ذوي التجربة والجرأة في الهجرة في هذا المنتدى سيفوت الفرصة للخروج بتوصيات وقرارات تكون في مصلحة المهاجرين واللاجئين في العالم والذين يطبلون ،ويزمرون من أبناء جلدتنا بنجاح المنتدى .نقول لهم ،عيشوا على حلم لن يتحقق ،فالمغرب سيبقى أكبر مصدر للهجرة الغير الشرعية ،والمغاربة في الهجرة يعيشون في العديد من الدول أوضاعا صعبة جدا ،والإرهاب سيبقى ملتصقا بصورة المغاربة. ولن تستطيعوا إخفاء أشعة الشمس بالغربال كما نقول بالمثل العامي المغربي، واستمرار اعتمادكم على السفارات والقنصليات في اختيار المشاركين سيبقى ينطبق عليكم من يردد قولو العام زين أمام كاميرات القنوات المغربية.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى