في الواجهةمجتمع

في بادرة طيبة عامل تارودانت يشارك اليتامى والمسنين والمرضى والسجناء فرحة عيد الأضحى

السفير 24 – تارودانت: فاطمة بوريسا

كدأبه على ذلك كل سنة، وفي بادرة طيبة استحسنها الجميع، ومباشرة بعد أداء صلاة عيد الأضحى المبارك صبيحة الاربعاء 22 غشت 2018 بمصلى بيزامارن بتارودانت وسط الآلاف من المصلين، أبى الحسين امزال عامل الاقليم إلا أن يشارك اليتامى والمسنين والمرضى والسجناء فرحة العيد.

زيارات مكثفة قام بها الوفد الرسمي الذي ترأسه الحسين امزال عامل اقليم تارودانت لعدد من المؤسسات، الوفد ضم عبد الحفيظ البغدادي الكاتب العام للعمالة، الدكتور اليزيد الراضي رئيس المجلس العلمي المحلي، نائب رئيس المجلس الاقليمي، رئيس المجلس الجماعي، الدكتور خالد المودن باشا مدينة تارودانت، رؤساء المصالح الخارجية، شخصيات مدنية وعسكرية وأعيان المدينة.

الزيارة الأولى كانت لجمعية أهلي لحماية ومساعدة الأطفال في وضعية صعبة، حيث كان في استقبال الوفد الرسمي الحاجة فاطمة أبو وكيل رئيسة الجمعية وأعضاؤها وأطرها ووفد من الشباب الاجانب من بلجيكا عن جمعية بوورد BOUWORDE برفقة منسق الجمعية بالمغرب محمد حليمو الذين أطروا ورشات لفائدة أطفال الجمعية، حيث تبادل عامل الاقليم تهانئ العيد معهم ومع الأطفال وشهد نحر أضحية العيد واختتمت الزيارة بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين.

بعد ذلك توجه الوفد الرسمي لزيارة مرضى المستشفى الاقليمي المختار السوسي بتارودانت، ثم المركب الاجتماعي التربوي دار الخير للمسنين، بعد ذلك توجه الوفد الرسمي لزيارة مركز الطفولة للا أمينة، ثم اختتمت الزيارة بتفقد نزلاء ونزيلات السجن الفلاحي بتارودانت.

في كل الزيارات قام عامل الاقليم والوفد المرافق له بتبادل التهانئ مع نزلاء هاته المؤسسات والاطمئنان على حالهم الذين فرحوا بهذه الزيارة والالتفاتة الكريمة، كما حضر لذبح أضحية العيد ثم رفعت أكف الضراعة إلى الله عز وجل بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يحفظه في ولي عهده، صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزر جلالته بشقيقه، صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى