في الواجهةمجتمع

عامل تارودانت يؤدي صلاة عيد الاضحى وسط الآلاف من المصلين وفي أجواء روحانية

السفير 24 – فاطمة بوريسا

في أجواء روحانية وايمانية أدى الحسين امزال عامل اقليم تارودانت، صباح اليوم الأربعاء 10 ذو الحجة 1439 الموافق لـ 22 غشت 2018 صلاة عيد الأضحى المبارك وسط جموع من المصلين تتجاوز 15 ألفا من المصلين، بالمصلى الكائن قرب باب بيزمارن بتارودانت.

وكان عامل الاقليم مرفوقا بعبد الحفيظ البغدادي الكاتب العام لعمالة، ومحمد جبري نائب رئيس المجلس الاقليمي، والدكتور البزيد الراضي رئيس المجلس العلمي المحلي، واسماعيل الحريري رئيس المجلس الجماعي، ورؤساء المصالح الخارجية، وممثلو القضاء وشخصيات أمنية وعسكرية وبحضور حشود غفيرة من المصلين ملأت المصلى عن آخره.

بعد التسبيح والتهليل والتكبير في جو من الخشوع والطمأنينة، وبعد ركعتي العيد، تحدث رئيس المجلس العلمي عن المغزى العميق من الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، ودور هذا العيد في بث روح التسامح والإخاء ونكران الذات، وصلة الرحم بين الأقارب، والمبادرة إلى فعل الخير، مستشهدا بعدد من الآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة في هذا الشأن.

وختم الخطيب خطبته بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يقر عين جلالته بسمو ولي عهده الأمير الجليل مولاي الحسن ويشد أزره بصاحب السمو لملكي الأمير مولاي رشيد، وباقي أفراد الأسرة الملكية الشريفة. وبعد صلاة العيد تم نحر أضحية العيد بحضور عامل الاقليم والوفد المرافق له والمصلين.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى