اقتصادفي الواجهة

شركة “سنطرال” تُخفض ثمن الحليب ب 60 سنتيما للتر الواحد

السفير 24

بعد حملة المقاطعة التي عرفتها منتوجاتها، والتي تكبدت عقبها خسائر مادية مهمة، تعتزم شركة “سنطرال دانون” تخفيض ثمن بيع منتوجاتها ابتداءً من الشهر القادم.   

وكشفت مجلة “جون أفريك” نقلاً عن مصادرها، أن الثمن الجديد الذي ستطرحه المجموعة الفرنسية في السوق الوطنية، يرتقب أن يصل هامش التخفيض إلى 60 ستنيم عن اللتر الواحد من الحليب المبستر.  

وتابع ذات المصدر، أن هذا السعر الجديد الموجه للمستهلكين سيتم الإعلان عنه في شهر شتنبر المقبل، وذلك بعدما توصلت الشركة إلى النموذج الاقتصادي الجديد، هدفه عدم تحقيق أي ربح مالي من منتوج الحليب المبستر.

يذكر أن شركة “سنطرال دانون”، سبق أن أطلقت حملة للاستماع والتشاور أطلقت عليها اسم “نتواصلوا ونواصلوا” مع الفلاحيين كمنتجين للمادة الأولية، والمستهلك والتي استمرت إلى غاية 15 غشت، وبغرض إنهاء حملة المقاطعة.

وكان إيمانويل فابير، الرئيس المدير العام للشركة، أعلن خلال الزيارة الأخيرة التي قام بها إلى المغرب، عن جملة من التزامات ستتعهد بها الشركة: أولها الالتزام بالشفافية التامة حول أثمنة وجودة منتجاتها، وعدم تحقيق أي ربح فيما يخص الحليب الطري المبستر، إضافة إلى التزامها بعدم الإعلان عن السعر الجديد إلا بمشاركة كل المعنيين بمنظومة الحليب، حتى يكون ثمنا مناسبا ومنصفا للجميع.  

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى