سياسةفي الواجهة

المالكي يؤكد أن المغرب بقيادة الملك يعتبر التعاون جنوب-جنوب خيارا استراتيجيا

السفير 24

استقبل رئيس مجلس النواب السيد الحبيب المالكي، يومه الجمعة 20 يوليوز 2018 بالرباط، السيد Miguel Vargas وزير خارجية جمهورية الدومينيكان، والذي يقوم حاليا بزيارة عمل للمملكة.

في بداية هذا اللقاء، نوه السيد رئيس مجلس النواب بمستوى العلاقات المتميزة القائمة بين المغرب وجمهورية الدومينيكان والتي عرفت طفرة نوعية خلال السنوات الماضية. وأكد أن الزيارة الحالية للسيد وزير خارجية الدومينيكان لبلادنا كانت ناجحة وتوجت بالتوقيع على اتفاقيات هامة ستساهم لا محالة في تقوية العلاقات الثنائية، داعيا إلى توسيع مجالات التعاون لتشمل على الخصوص مجال التربية والتكوين وتقوية التبادل العلمي والتربوي إضافة إلى المجال السياحي وقطاع الصيد البحري والخدمات الجوية.

وأكد المالكي أن البلدين يقتسمان نفس التوجه نحو تعزيز التعاون جنوب-جنوب، مشيرا إلى أن المغرب بقيادة جلالة الملك محمد السادس يعتبر التعاون جنوب-جنوب خيارا استراتيجيا. واستعرض بالمناسبة أبرز توجهات المملكة المغربية فيما يخص التعاطي مع قضايا ذات أهمية كبرى من قبيل التنمية المستدامة والمحافظة على البيئة والقضايا المرتبطة بالهجرة.

وعلى الصعيد البرلماني، وجه السيد رئيس مجلس النواب دعوة لنظيره رئيس البرلمان بجمهورية الدومينيكان من أجل القيام بزيارة عمل لبلادنا وبحث سبل توطيد العلاقات بين المؤسستين التشريعيتين. ولفت إلى أن البرلمان المغربي بصفته عضوا ملاحظا في برلمان أمريكا الوسطى Parlacen، يعمل من خلال هذا الفضاء المؤسساتي على تقوية العلاقات مع بلدان المنطقة.

من جهته، أكد السيد وزير خارجية الدومينيكان أن زيارة جلالة الملك لبلاده سنة 2004 أعطت دفعة قوية للعلاقات الثنائية، منوها باللقاءات التي أجراها مع المسؤولين المغاربة خلال زيارته الحالية للمملكة والتي توجت بالتوقيع على اتفاقيات هامة. وشدد على أهمية تعزيز المبادلات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، مضيفا أن هناك تكامل اقتصادي بين البلدين، يستدعي الرفع من وتيرة التبادل التجاري بينهما.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى