حوادثفي الواجهة

بإمكانيات متواضعة..ساكنة “دوار” تنجح في السيطرة على حريق مُهول ضواحي تزنيت

السفير 24 / أحمد أولحاج 

اندلع حريق مهول ،مساء أمس الإثنين، بأراضي شاسعة مكسوة بالعشب اليابس غير بعيد عن  الوحدة المدرسية أسدرم بالنفود الترابي لجماعة أربعاء آيت احمد دائرة أنزي إقليم تيزنيت.

وأفادت مصادر من عين المكان ل”السفير 24″ بأن الحادث خلف خسائر في مساحات شاسعة تابعة لساكنة دوار أسدرم ناهيك عن حالة استنفار قصوى وهلع شديد  خوفا من امتداد ألسنة اللهب وانتشارها تجاه مناطق مجاورة. وحسب المصادر ذاتها، كان لساكنة الدوار رجالا ونساء دور بطولي في إخماد الحريق والسيطرة عليه استعانة بالوسائل والامكانيات المتاحة.

أسباب الحريق تجهل إلى حد الآن، وقد حاولنا ربط الإتصال بالسلطات المحلية ، حيث حلت بعين المكان، من أجل تدقيق المعطيات وتنوير الرأي العام، لكن تعذر علينا الحصول على معطيات ومعلومات أوفى حول الحادث وحيثياثه.

جدير ذكره ،أن مشروعا لبناء مركز الوقاية المدنية تم إطلاقه بأنزي منذ سنة 2016  بغلاف مالي إجمالي قدره 4200000،00 درهم، أوشكت أشغاله على الإنتهاء، وتنتظر ساكنة دائرة أنزي خدماته المستعجلة وعن قرب في أقرب وقت ممكن تفاديا لوقوع كوارث بيئية أو عرضية محتملة -لاقدر الله-.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى