رياضةفي الواجهة

1000 مقعد فارغ في نهائي الأبطال

isjc

السفير 24

تتجه أنظار عشاق كرة القدم حول العالم إلى العاصمة الأوكرانية كييف، حيث يستضيف ملعبها الأولمبي اليوم المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بين ريال مدريد وليفربول.

ولأول مرة منذ 38 عاما لن تمتلئ مدرجات ملعب المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، وبالتحديد منذ عام 1980 عندما التقى نوتينغهام فورست الإنجليزي مع هامبورغ الألماني، وتوّج الفرق الإنجليزي باللقب بفوزه بهدف دون رد على أرضية ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد.

ويرجع السبب وراء عدم امتلاء مدرجات الملعب الأولمبي في كييف، والذي يتسع لقرابة 70 ألاف متفرج، إلى استرداد 1000 من مشجعي ريال مدريد ثمن بطاقاتهم بسبب التضخم المبالغ فيه بأسعار الفنادق في العاصمة الأوكرانية ليلة المباراة، حسب قولهم.

ورفض المنظمون بيع التذاكر من جديد، ليبقى 1000 مقعد شاغرا في نهائي كييف.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى