في الواجهةمجتمع

أحكام القضاء تضرب بعرض الحائط بسيدي رحال

أحكام القضاء تضرب بعرض الحائط بسيدي رحال

isjc

السفير 24

يتساءل الرأي العام المحلي بسيدي رحال الشاطئ ،حول عدم تنفيد الحكم في الملف الجنحي عدد 2722/2108 /2018، بعدما قضت المحكمة بإدانة المتهم من اجل ما نسب اليه و الحكم عليه بغرامة مالية نافدة قدرها ثلاثة الاف درهم مع تحميله الصائر و الاجبار في الأدنى و هدم ما بني دون ترخيص و صك الاستئناف 2500/18 من طرف النيابة العامة و الحكم الاستئنافي عدد 4321/18 بتاريخ 30/10/ 2018 القاضي بتأييد الحكم الابتدائي بالهدم الصادر عن محكمة برشيد الابتدائية حول جنحة البناء بدون رخصة لقاعة الافراح .

وأكدت مصادر “السفير 24” أن هذه القاعة المخالفة للقانون والمحكوم على مسيرها بالغرامة المالية والهدم، لا زالت تزاول نشاطها ضدا على القانون ، رغم ثبوت جنحة البناء بدون ترخيص في حق المتهم ثبوتا كافيا ، و رغم تأييد الحكم استئنافيا ،و اصبح نهائيا حائزا لقوة الشيء المقضي به.

وأضافت المصادر ذاتها، أن السلطة المحلية بسيدي رحال الشاطئ ترى غير ذلك ،و تتلكأ في عدم تنفيد هذا الحكم الصادر باسم جلالة الملك، مع العلم ان خليفة القائد قام مؤخرا باقتحام منزلا مرخصا بحي التنمية بدعوى ان هناك مخالفة في البناء و تسبب اقتحامه دون اذن من السيد وكيل الملك في ازهاق روح البريئة .

و يتساءل سكان سيدي رحال الشاطئ، كيف لحكم صادر باسم جلالة الملك ان يبقى عالقا دون تنفيد ،بل تحدى صاحب هذه القاعة العشوائية السلطة و القانون و شرع في ممارسة نشاطه بهذه البناية التي اتخذها قاعة للأفراح تدر عليه مبالغ هامة.

هذا وطالبت الساكنة المحلية بسيدي رحال من عامل عمالة برشيد بتفعيل سلطاته وتحريك رجال السلطة لتنفيذ أحكام القضاء الصادرة باسم جلالة الملك ، كما تطرح التساؤل حول الجهات التي تقوم بحماية هذا الشخص و اعمال القانون على الجميع دون استثناء .

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى