في الواجهةمجتمع

ولاية أمن الدار البيضاء..الجنس الجماعي داخل مسجد لا أساس له من الصحة والواقع

السفير 24 | متابعة

خرجت ولاية أمن الدار البيضاء بتوضيحات بخصوص ما نشرته بعض المنابر الإعلامية حول إيقاف مصالح الأمن في منطقة الحي الحسني 3 أشخاص، بينهم فتاة تبلغ من العمر 17 سنة، بدعوى ضبطهم في حالة تلبس بممارسة الجنس الجماعي داخل مسجد في طور البناء.

وأوضحت الولاية أن ما نُشر “مجرد إشاعة لا أساس لها من الصحة والواقع”، مضيفة أنها “لم تسجل أية قضية تتعلق بضبط أشخاص في حالة تلبس بممارسة الفساد داخل مسجد في طور البناء”.

بالمقابل، كشف نفس المصدر، أن مصالح الأمن الوطني بمنطقة الحي الحسني كانت سجلت، مساء الجمعة الماضي (16 فبراير)، شكاية حارس مسجد في طور البناء يوجد في شارع أي رقراق يتعلق موضوعها بالسب والشتم والتهديد، مسجلة في حق بعض عمال البناء الذين كانوا يرغبون في المبيت في الشقق الملحقة بالمسجد، والتي من المقرر أن تخضع لنظام الوقف بعد تدشينه.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى