في الواجهةمجتمع

الكلاب الضالة تغزو مدينة برشيد.. والمجلس البلدي خارج التغطية!!!

السفير 24

يشتكي العديد من المواطنين بأحياء مدينة برشيد من كثرة الكلاب الضالة، التي تتجول بكل حرية ليلا ونهارا، مما يشكل خطرا على أمنهم وسلامة أبنائهم.

وقال عدد من سكان المدينة، في تصريحات متطابقة لـ “السفير 24“، إن تواجد الكلاب الضالة وسط التجمعات السكنية  والتجزئات الفارغة، يستوجب تدخلا حازما من طرف المصالح المعنية، مشيرين إلى أن عدم الاهتمام بالموضوع يمكن أن يشكل أخطارا صحية على المواطنين، إذ أن تلك الحيوانات يعاني أغلبها من أمراض خطيرة، يضيف السكان.

وأكد “ح. ك”، وهو فاعل جمعوي بمدينة برشيد، أن “عدد الكلاب الضالة بالمدينة تضاعف بشكل كبير منذ أشهر، مما دفع بعض السكان إلى مطالبة المجلس البلدي لبرشيد بضرورة إيجاد حل لهذه الظاهرة التي صارت تشكل خطرا عليهم”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن “أعدادا كبيرة من الكلاب الضالة تجوب شوارع وأزقة المدينة بالليل والنهار، خاصة أحياء “سيدي عمر والتيسير 2 والمنظر الجميل” مما أثار استياء سكانه، الذين اشتكوا أكثر من مرة للمجلس البلدي بالموضوع دون تدخل يذكر”. والتمس سكان المدينة من “السلطات الإقليمية التحرك، وحث السلطة المحلية والمجلس البلدي على تطهير المدينة من هذه الحيوانات المشكوك في حالتها الصحية”.

وطالب المتحدث الجهات المسؤولة، كل من موقعه وحسب مجال اختصاصه، بضرورة التدخل العاجل لمحاربة الكلاب الضالة، واتخاذ التدابير اللازمة التي تجعل مواطني المدينة في مأمن من خطر التعرض لعضات وهجمات تلك الكلاب.

من جانبه، أوضح مصدر إقليمي مسؤول أن موضوع الكلاب الضالة ومحاربتها هو من اختصاص المجلس البلدي لبرشيد، مشيرا إلى أن السلطات المحلية يمكن تقديم المساعدة للمجلس البلدي، في حالة طلب ذلك، لتطهير المدينة من هذه الحيوانات. ولم يخف المصدر ذاته “وجود عدد كبير من الكلاب الضالة بمختلف أحياء المدينة، والتي قد تهدد أمن وسلامة المواطنين”.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى