في الواجهةمجتمع

موريتانيا تغلق جمعيات تابعة للإخوان المسلمين

السفير 24

قامت السلطات الموريتانية، صباح اليوم الأربعاء، باغلاق مقر جمعية “الخير للتنمية” وفرع “الندوة العالمية للشباب الإسلامي”، الواقعتين بالعاصمة نواكشوط، والمحسوبتين على تيار الإخوان المسلمين.

ولم توضح السلطات الموريتانية سبب قرارها، باغلاق هذه الجمعيات، لكن يعتقد أنه بسبب غموض في مصادر تمويلها ووجود شبهات في أهداف استخدامها وفي أنشطتها، خاصة بعد انتشارها داخل الطبقات الفقيرة.

ويرأس جمعية “الخير للتنمية”، القيادي في حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل” المرتبط بجماعة الإخوان المسلمين، إسحاق ولد الكيحل، الذي يعد أحد الوجوه البارزة لهذا التيار الإسلامي في موريتانيا.

وكانت موريتانيا قد بدأت نهاية العام الماضي، في تطويق أنشطة قيادات ومراكز الإخوان المسلمين، على خلفية شبهات تحيط بممارسات هذا التنظيم ومصادر تمويله، واتهامات تلاحقه بالتحريض على العنف ونشر التطرف، وتهديد أمن البلاد.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى