رياضةفي الواجهة

نادي سطاد المغربي يحتفل ب 100 سنة على تأسيسه

السفير 24

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، وفي إطار الإحتفال بمرور 100 سنة على تأسيس نادي سطاد المغربي العريق، أعد المكتب المديري للنادي وبشراكة مع كافة الفروع التابعة له، برنامجا حافلا بالأنشطة الرياضية والفنية والندوات الإشعاعية، يمتد من فاتح أبريل القادم إلى غاية 28 من نفس الشهر.

وتحرص اللجنة المنظمة على أن تكون الإحتفالية بمرور قرن، حافل بالإنجازات والألقاب، في مستوى الحدث وقيمة أحد أعرق الأندية الوطنية، وأكثرها شعبية بعاصمة المملكة بالرباط، ناد يحتفظ له التاريخ دوره الفعال في تنمية العنصر البشري في المجال الرياضي، وكان مصدر فخر وإعتزاز المغاربة قاطبة، قدم للمغرب أسماء لامعة في العديد من الأنواع الرياضية، ساهمت في صنع مجد الرياضة المغربية، منها على الخصوص كرة القدم، كرة المضرب، كرة السلة، ألعاب القوى، كرة اليد، الكرة الحديدية والرياضات البحرية.

ويشمل البرنامج الإحتفالي بمئوية نادي سطاد المغربي، العديد من الأنشطة في كرة القدم، كرة المضرب، كرة القدم المصغرة، الرياضات المائية، ألعاب القوى، كرة السلة، كرة اليد، التيكواندو، الكرة الحديدية، الرماية والجيدو.

وستستهل الإحتفالية يوم فاتح أبريل 2019 بعرض شريط مصور يوثق التاريخ الكبير لنادي سطاد المغربي العريق، متعدد الفروع، ومعرض للصور القديمة عبر مختلف أحياء العاصمة الرباط، بمساهمة ودادية قدماء لاعبي سطاد المغربي، وكافة الفروع التابعة له،
ومن أبرز ما سيأتي في هذه الأنشطة تنظيم مباراة إستعراضية في كرة القدم، تجمع سطاد المغربي بأحد الأندية الإسبانية، يوم 8 يونيو المقبل، ومباراة بين قدماء لاعبي سطاد المغربي ونجوم المنتخب المغربي المشارك في مونديالي 1986 بالمكسيك و 1994 بالولايات المتحدة الأمريكية، فضلا عن دوري دولي لفئة أقل من 12 سنة، تشارك فيه فرقا أجنبية من فرنسا، بلجيكا، تونس وإسبانيا، بالإضافة إلى عدد كبير من الأندية الوطنية، وتنظيم دوري دولي في الكرة الحديدية وأنشطة رياضية متنوعة.

وستعرف هذه الإحتفالية خمس ندوات حول تاريخ نادي سطاد المغربي، الحافل بالإنجازات، ودور الجماعات المحلية في التنمية الرياضية وليلة الرواد حول تاريخ سطاد المغربي من تنشيط إعلاميين وقدماء النادي وسيختتم هذا البرنامج الإحتفالي المكثف يوم 28 أبريل 2019 بإقامة سهرة فنية وتوزيع الجوائز.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى