حوادثفي الواجهة

محكمة جرائم الأموال تأمر بإحضار رئيس المجلس الإقليمي لأكادير بالقوة في جلسة محاكمته

السفير 24

أمرت محكمة جرائم الأموال باستئنافية مراكش عناصر الشرطة القضائية بأكادير بإحضار لحسن بيجديكن، رئيس المجلس الإقليمي الحالي، بالقوة من أجل حضور جلسة للاستماع إليه في حكم أصدره المجلس الأعلى للحسابات من أجل إرجاع  5 ملايين درهما و286 ألف لفائدة بلدية أكادير يؤديها بيجديكن من ماله الخاص مع غرامة 95 ألف درهما وقد تم الاستماع إلى المعني بالأمر أمس وأخلي سبيله.

وكان المجلس الجهوي للحسابات بجهة سوس قضى في حقه بأداء هذا المبلغ لفائدة الجماعة الحضرية بسبب الخسارة التي تكبدتها مالية البلدية نتيجة مخالفته  لقواعد تدبير الممتلكات الجماعية، عندما كان يشغل مهمة نائب رئيس بلدية أكادير، مكلفا بالتعمير فأصدر قرارا إلى رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والمالية بالجماعة يقضي بعدم استخلاص الرسوم المستحقة عن استغلال سوقين نموذجيين عن الفترة الممتدة بين سنتي 2006 و 2007 .

واستند المجلس الجهوي وهو يحيل القضية على محكمة جرائم الأموال في حكمه بهذا التعويض على منصوص المواد 160 و 156 و161 من القانون الخاص بنظام الضرائب المستحقة للجماعات المحلية، حيث قام بمنح امتياز بصفة غير قانونية لبعض الملزمين بالضريبة على عمليات البناء، وكذا منحه لشركة “كونيفا” منفعة نقدية غير مبررة بتحميله الجماعة الحضرية لمصاريف ربط السوقين النموذجيين المستغلين من قبلها بشبكة الماء الصالح للشرب والصرف الصحي.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى