رياضةفي الواجهة

الأسود تودع المونديال برأس مرفوع

السفير 24

مني المنتخب الوطني المغربي بالهزيمة الثانية على التوالي، في نهائيات النسخة الـ 21 لبطولة كأس العالم لكرة القدم، المقامة حاليا في روسيا، وأصبح أول منتخب يودع مونديال روسيا 2018.

وخسر الأسود أمام البرتغالي، بهدف وحيد، في المباراة التي جرت بينهما اليوم الأربعاء، على ملعب “لوجنيكي” في العاصمة موسكو، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات للمونديال.

ويدين منتخب البرتغال، بطل “يورو 2016″، بالفضل الكبير في انتصاره، لنجمه كريستيانو رونالدو، الذي أحرز هدف الفوز الوحيد له مبكرا، في الدقيقة الرابعة، بتسديدة رأسية بعد ضربة ركنية من الجهة اليمنى نفذها، اللاعب جواو موتينيو.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى