دوليةفي الواجهة

الإليزيه كيحشي الهضرة لترامب..من يدير ظهره لنتائج القمة يظهر تقلّبه وتناقضه

السفير 24

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول “G7” في كندا أمس السبت، مشيرة إلى أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر “تقلّبه وتناقضه”.

وقال قصر الإليزيه في بيان اليوم الأحد: “التعاون الدولي يجب ألا يكون رهنا لنوبات غضب أو انتقادات”.. “أمضينا يومين نسعى للتوصل إلى نص والتزامات. ونحن ملتزمون بها، وأي طرف يتخلى عنها ويدير لها ظهره لا يظهر إلا تقلّبه وتناقضه”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد سحب تأييده للبيان الختامي المشترك لقمة الدول السبع الكبار التي جرت في كندا، على خلفية تصريحات لرئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو، اعتبر فيها تذرع ترامب بهواجس الأمن القومي لفرض رسوم على الصلب والألمنيوم أمر “مهين” للمحاربين الكنديين القدامى الذين قاتلوا إلى جانب الحلفاء الأمريكيين.

وانتقد ترامب بشدة تصريحات ترودو، ووصفه بـ”المنافق والضعيف”، وقال: “بناء على تصريحات جاستين المغلوطة في مؤتمره الصحفي، ونظرا إلى أن كندا تفرض رسوما جمركية هائلة على مزارعينا وعمالنا وشركاتنا، فقد طلبت من ممثلينا الأمريكيين سحب تأييد بيان مجموعة السبع، ولن أوقع البيان”.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى