في الواجهةمجتمع

“السيدا” تنهي حياة مهاجرين كامرونيين بفاس  

السفير 24

استقبل المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، أول أمس الثلاثاء، حالة  غير مسبوقة، بعدما توفي مهاجران يحملان الجنسية الكاميرونية، ويقيمان بطريقة شرعية بمدينة فاس، بعدما نقلا إليه في وصعية صحية حرجة.

ووفق مصادر “السفير 24”، فإن المهاجران ظهرت عليهما أعراض داء فقدان المناعة المكتسبة، المعروف اختصارا بـ”السيدا”، مشيرا إلى أن الضحيتين ومن بينهما مهاجرة أحيلت جتثهما على مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الغساني.

وأوضحت المصادر نفسها أنه من شأن التشريح الطبي الذي أجري على الضحيين أن يكون حاسما في الكشف عن الأسباب الحقيقة وراء وفاتهما.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى