حوادثفي الواجهة

الجديدة: جريمة قتل غامضة بالشاطئ الصخري لمنتجع سيدي بوزيد تستنفر الدرك

السفير 24

اهتز مساء اليوم الأحد 3 دجنبر 2017 منتجع سيدي بوزيد على وقع جريمة قتل راحت ضحيتها فتاة في مقتبل العمر بعد العثور عليها جثة هامدة خلف مركز خاص للاصطياف بجوار مقبرة الوالي الصالح سيدي بوزيد بالجديدة.

الجريمة بلغ عنها شاب كان بمعية الضحية، وهي فتاة في مقتبل العمر، تم العثور عليها جثة ممدة على ظهرها، وقعت فصولها، حوالي الساعة الثامنة من مساء اليوم الأحد، على الشاطئ الصخري بالمنتجع السياحي سيدي بوزيد.

وحسب رواية الشاب الذي كان رفقة الضحية، فإن منحرف اعترض سبيلهما، في مكان خال، ووعر التضاريس،حيث عرضهما للاعتداء. ما كان سببا في سقوط أو إسقاط الفتاة.. فيما تمكن صديقها من الهرب.

وبعد هربه توجه الى مركز الدرك الملكي بسيدي بوزيد، حيث عمد إلى التبليغ عن الجريمة، وكشف عن ظروفها وملابساتها، وفور توصلها بالشكاية انتقلت عناصر الدرك على وجه السرعة الى مكان الحادث، لتجد الضحية جثة هامدة بعد سقوطها أو اسقاطها من المرتفع الصخري بالشاطئ، ليتم الاحتفاض بالشاب المرافق للضحية لتعميق البحث معه، وفتح تحقيق من طرف النيابة العامة المختصة.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى