رياضةفي الواجهة

المحكمة الرياضية تتجه لإعادة مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا

السفير 24

توقعت تقارير إعلامية، القرار الذي ستتخذه المحكمة الرياضية الدولية، بخصوص الطعنين اللذين تلقتهما من قبل ناديي الوداد والترجي ضد قرار “الكاف” القاضي بإعادة مباراتهما في نهائي دوري الأبطال.

وذكرت التقارير، أن محكمة التحكيم الرياضية “الطاس”، المتواجدة بمدينة لوزان السويسرية ، تتجه بنسبة تفوق 90 بالمئة إلى تأكيد قرار المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “الكاف”، القاضي بإعادة مباراة إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الوداد المغربي والترجي التونسي في ملعب محايد، خلال الأسبوع الأول من شهر غشت المقبل.

وأضافت التقارير ، أن قرار “الطاس” بإعادة مباراة فريقي الوداد والترجي، وإذا زكت قرار “الكاف”، فإن المباراة ستجرى يوم 7 غشت المقبل في غينيا الاستوائية.

وكانت المحكمة الرياضية أعلنت في وقت سابق، أنها ستصدر قرارها بشأن هذه القضية يوم 31 يوليو الجاري على أقصى تقدير.

وأثارت مباراة الوداد ومضيفه الترجي التي أقيمت على الملعب الأولمبي في “رادس” بتونس ، مطلع الشهر الماضي، اعتراضات من قبل الوداد، لا سيما بشأن العطل في تقنية المساعدة بالفيديو “VAR”.

وتوقف لاعبو الوداد بعد نحو ساعة على انطلاق المباراة، عقب قرار الحكم إلغاء هدف التعادل (1-1) الذي سجلوه قبل ذلك بدقائق، ومطالبتهم بالعودة إلى تقنية الفيديو لتبيان ما إذا كان قرار الحكم صائبا.

وعلى الرغم من أن الحكم الغامبي، باكاري غاساما، أعلن بعد نحو ساعة ونصف الساعة من التوقف، إنهاء المباراة وتسليم كأس دوري أبطال إفريقيا للترجي، إلا أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم عاد بعد أيام، وقرر إثر اجتماع طارئ للجنته التنفيذية، إعادة مباراة الإياب على أرض محايدة بعد نهاية بطولة كأس أمم إفريقيا 2019، معللا ذلك بعدم توافر “شروط اللعب والأمن” في “رادس”.

وبعد قرار “الكاف”، لجأ الفريقان إلى محكمة التحكيم الرياضية لإنصافهما، ويطالب كل واحد منهما بمنحه اللقب الإفريقي.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى