رياضةفي الواجهة

مصادر..لمرابط أخفى آلامه عن رونار خوفا من تغييره

السفير 24

أفادت مصادر مطلعة من داخل بعثة الأسود أن نور الدين لمرابط أحس بآلام حادة في الرأس خلال المباراة التي جمعت أمس الأربعاء المنتخب المغربي ضد المنتخب البرتغالي وانتهت بفوز غير مستحق للبرتغاليين بهدف دون رد، لكنه تكتم على الأمر خوفا من قيام المدرب الوطني هيرفي رونار بتغييره.

وأوضح مصدر مقرب من أسود الأطلس أن لمرابط بدأ في الإحساس بالآلام بعد مرور عدة دقائق، وهو ما دفعه للتخلص من واقي الرأس الذي فرضه عليه الطاقم الطبي للفريق الوطني خوفا من تعرضه لتصادم جديد يعيد كابوس الارتجاج الدماغي، الذي تعرض له يوم الجمعة الماضي خلال مباراة المغرب ضد إيران.

وسارع الطاقم الطبي للفريق الوطني إلى اجراء فحوصات طبية لنور الدين لمرابط مباشرة بعد نهاية المباراة التي جمعت أمس الأسود بالبرتغال، لكنها أشارت إلى أن صحته بخير ، وأن آلامه كانت ناتجة عن كثرة تحركاته والمجهود البدني الكبير الذي بذله طيلة 95 دقيقة واستحق أن يكون بطل المباراة بكل المقاييس.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى