في الواجهةمجتمع

حراس الامن الخاص يحتجون أمام مديرية التعليم بتطوان

السفير 24 / تطوان: المهدي. ق

خاضت النقابة المغربية للشغل الخاصة بحراس الامن الخاص بالمؤسسات التعليمية، وقفة احتجاجية أمام مقر النيابة بمدينة تطوان، منددين بالاوضاع المزرية التي يعانون منها في عملهم.

وفي كلمة لأمين المال علي البقالي، فان الشركة المتواجد مقرها بمدينة سلا و المسماة ( G1) تنهج مجموعة من الأساليب الاستفزازية للضغط على العمال، للعمل لساعات طوال مع أجر زهيد و بدون راحة أسبوعية، و أكد ذات المصدر أن العمال لم يتوصلوا بمستحقاتهم للشهر الرابع على التوالي، و أن الشركة المشغلة  تقوم بالضغط عليهم لتوقيع عقود عمل جديدة بشروط مجحفة تجهز على اقدميتهم و وضعيتهم الادارية.

 

و قد جاء على لسان الكاتب للعام للنقابة، محمد بنعاد، أن الشركة لم تستسغ فكرة تكوين نقابة من طرف هؤلاء العمال، مما دفع بها لتتبع مجموعة من السياسات السلطوية، الهدف منها تكميم الافواه و ردع كل من يعترض, و ذلك من خلال توقيع عقود جديدة تفرض فيها العمل لشهر على سبيل الملاحظة و توقيع عقد جديد بشروط جديدة.

هذا و لايزال قطاع تقديم خدمات الحراسة من طرف الشركات الخاصة يشوبه الكثير من الغموض و اللبس و “الحكرة” خصوصا تلك المتعلقة بتوفير خدمات حراسة الأ شخاص و الممتلكات.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى