في الواجهةوطنية

الداخلة: مصانع لتبريد السمك تستنزف الأخطبوط

السفير 24

أصبحت مصانع التبريد المتورطة في تهريب الأخطبوط بالداخلة، تعتمد طريقة جديدة للتغطية والتستر على فعلتها ،فبعد أن كانت هذه المصانع تستقبل سيارات الدفع الرباعي المحملة بالأخطبوط المهرب، بشكل روتيني وأمام الملأ دون خوف أو متابعة، ارتأت أخيرا أن تغير خطتها للتستر على فعلها في استنزاف الثروة السمكية بالجهة، من خلال شراء الأخطبوط المهرب بالسوق السوداء والعمل على تجميده وبيعه بشكل قانوني من خلال اعتماد طرق ملتوية.

وتعتمد الطريقة الجديدة وفقا من مصادر مؤكدة، على تحميل الأخطبوط المهرب على متن شاحنات مخصصة لنقل السمك، وإدخالها لمصانع التبريد المتورطة في التهريب، وتفريغ حمولة الأخطبوط داخل المصانع بعيدا عن أعين المتربصين.

 ذات المصادر أكدت أن سيارات الدفع الرباعي هي من تقوم بجلب الأخطبوط المهرب من السوق السوداء، وتستلمها الشاحنات المخصصة لشحن السمك، بمكان محدد متفق عليه مسبقا.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى