في الواجهةوطنية

مصحة تحتفي بالناجية من الموت من حادث مقهى لاكريم

السفير 24

صرحت الناجية من حادث مقهى لاكريم فاطمة الزهراء كمراني، في ندوة صحفية نظمت بمراكش بأنها نجت من الرصاصة التي اخترقت بطنها بفضل الله تعالى، وما قام به الدكتور مصطفى داعلي والطاقم الطبي وكل المستخدمين بالمصحة التي نقلت إليها يوم الحادث الأليم.. وأضافت بأن حالتها الصحية في تحسن مستمر .

وكانت فاطمة قد أصيبت برصاصة في كبدها ومعدتها وأمعائها وخضعت لعملية جراحية ولولا الألطاف الإلهية لقضي عليها.
واضافت فاطمة الزهراء قائلة: “قضيت أربعة أيام في غيبوبة، بعدما أصبت بشظايا أعيرة نارية فقدت على إثرها الوعي بكل ما يجري، لكن أمي أخبرتني بأن كل من زارني وكل تعاليق المغاربة وغيرهم كانت تدعو إلى إنقاذ حياتي”. وقال مصطفى داعلي، الطبيب الذي أشرف على استشفاء فاطمة الزهراء، “أنا سعيد برؤية هذه الشابة تتعافي شيئا فشئيا، إنها الآن ابنتي، بعدما رزقت حياة جديدة، لذا قررنا في المصحة أن ننظم لها عيد ميلاد بمناسبة نجاتها من حادثة إطلاق عيار ناري على مستوى البطن”.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى