في الواجهةمجتمع

سطات: مشاريع تنموية لفك العزلة عن العالم القروي بمناسبة عيد العرش المجيد

السفير 24 – موسى.و

بمناسبة الذكرى 19 لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله على عرش أسلافه الميامين ، اشرف السيد خطيب الهبيل، عامل اقليم سطات ابتداء من يوم الاربعاء 25 يوليوز وعلى مدى ثلاثة أيام على تدشين وإعطاء الانطلاقة لعدد من المشاريع التنموية و الاحتفالات بهذا العيد المجيد بكل من مدينة ابن احمد و بدائرتي ابن احمد والبروج وبعاصمة الإقليم مدينة سطات بقيمة إجمالية تقدر بـحوالي 100 مليون درهم.

في هذا الإطار ومن أجل الحد من الهدر المدرسي وتشجيع التمدرس بالعالم القروي تم بمدينة ابن احمد تدشين دار الطالب التابعة لجماعة سيدي عبدالكريم. هذا المشروع الذي كلف انجازه غلافا ماليا قدر بـ 1,84 مليون درهم تم تمويله من طرف المجلس الاقليمي و جماعة سيدي عبدالكريم . كما تم بمدخل بنفس المدينة زيارة ورش بناء ممر ثالث على الطريق الوطنية رقم 11 وتهيئة ملتقى الطرق على النقطة الكيلومترية 00+75.

و بمقر عمالة سطات، اشرف عامل الإقليم والوفد المرافق له على تسليم مفاتيح 8 سيارات للنقل المدرسي لفائدة الجماعات الترابية لـ اولاد سعيد وبني يكرين واولاد الصغير واالحوازة وامزورة بدائرة سطات وسيدي عبد الكريم والنخيلة وامنيع بدائرة ابن احمد بغلاف مالي قدر ب 3,60 مليون درهم ، ومن أجل تقريب الإسعافات الأولية من سكان جماعات كيسر وبني يكرين والحوازة وواد النعناع واولاد فارس الحلة ودار الشافعي سلمت بنفس المناسبة مفاتيح 6 سيارات إسعاف التي كلف اقتناؤها مبلغا ماليا قدر بـ 1,77 مليون درهم كما شهدت جماعة دار الشافعي بدائرة البروج تدشين دار الفتاة ، هاته المشاريع التي تم تمويلها من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية كلفت غلافا ماليا قدر بحوالي 8,39 مليون درهم. بنفس المناسبة ايضا تم تدشين ملحقة الثانوية الإعدادية العروسية بمدرسة الزوكش بجماعة المزامزة الجنوبية، هاته المؤسسة تم بناؤها من طرف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بغلاف مالي يناهز 4،5 مليون درهم.

وفي إطار الرعاية المولوية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله للفئات الاجتماعية التي توجد في وضعية هشاشة، ومن أجل توفير المناخ الملائم لممارسة الرياضة وتعزيز المنشآت الرياضية بمختلف مدن وقرى إقليم سطات وتأهيل العنصر البشري، اشرف الوفد على تدشين مركز سوسيو رياضي للقرب صنف E بجماعة اولاد فارس الحلة بدائرة البروج والذي أنشأ بشراكة بين الجماعة المذكورة و المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بسطات و المجلس الاقليمي بغلاف مالي يصل الى 0,63 مليون درهم.

ومن أجل تعزيز البنيات التحتية بالعالم القروي، إعطيت الانطلاقة لأشغال بناء منشأة فنية بجماعة اولاد بو علي النواجة بدائرة البروج ، هذا المشروع الممول من طرف المجلس الإقليمي و الجماعة المعنية سيكلف إنجازه حوالي 1 مليون درهم وكذا اعطاء الانطلاقة لتعبيد وتقوية الطريق الإقليمية رقم 3610 بجماعة سيدي العايدي بدائرة سطات والممول من طرف المديرية الإقليمية للتجهيز بغلاف مالي يقدر بـ 7,80 مليون درهم.

مدينة سطات، عاصمة الإقليم عرفت بدورها أنشطة ثقافية ورياضية وتدشين وإعطاء الانطلاقة لمشاريع تنموية بهذه المناسبة الغالية حيث تم تدشين تهيئة مدخل ساحة الخزانة البلدية بتمويل من طرف المجلس الإقليمي بغلاف مالي يصل إلى 12,30 مليون درهم، وتدشين تهيئة 5 ملاعب للقرب بالمدخل الشمالي والتي كلف إنجازها 4,26 مليون درهم . وستعطي هاته الملاعب إضافة نوعية ودفعة قوية للحياة الرياضية والثقافية والتربوية بالمدينة ، حيث ستساهم بشكل فعال في تنشيطها، وستلعب دورا اجتماعيا وتربويا ورياضيا مهما خصوصا أن المدينة في حاجة ماسة لمثل هذه الفضاءات. كما سيتم تدشين خارجية مركز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا والتي كلف مديرية التعليم انجازها 9,17 مليون درهم.

وبنفس المدينة ايضا اشرف السيد العامل على إعطاء الانطلاقة لتأهيل حي السلام وبناء وتجهيز دار الفتاة التي سيتم إنجازها من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والجمعية الخيرية الإسلامية وبناء خزان للماء الصالح للشرب من طرف الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء للشاوية، هاته المشاريع التنموية التي ستعزز البنيات التحتية بالمدينة ستكلف غلافا ماليا يقدر بـ 21,76 مليون درهم.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى