في الواجهةمجتمع

خروقات في أموال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ببرشيد

السفير 24

طالب العديد من المهتمين بالشأن الإقليمي بمدينة برشيد، وزارة الداخلية ببعث مفتشيها والوقوف على الأمر الواقع، للتحقق من المشاريع الاجتماعية و الرياضية، التي أنجزتها العديد من جماعات الإقليم، بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وصرح بعض المهتمين بالشأن البرشيدي ل”السفير 24″ بأن بعض المسؤولين الجماعيين، متورطين في خروقات، أخرجت تلك المشاريع من طابعها الاجتماعي، لتتحول إلى مصالح ذاتية لتحقيق أهداف انتخابية.

ويواجه العديد من رؤساء الجماعات بإقليم برشيد انتقادات من طرف الساكنة، خصوصا طريقة تدبيرهم و تسييرهم لمجموعة من المشاريع، و مدى ترجمتها على أرض الواقع في مناطق نفوذهم، بالإضافة إلى سوء التعامل مع أموال المبادرة، و حصر لائحة المستفيدين في عدد من الجمعيات المقربة منهم، أو تلك التي تخدم مصالحهم السياسية.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى