رياضةفي الواجهة

بطء في ضربات القلب.. سبب وفاة قائد فيورنتينا الإيطالي

السفير 24 / محسين _حميد

قالت وسائل الاعلام الإيطالية أن النتائج الأولية لتشريح جثة المدافع الدولي لنادي فيورنتينا الإيطالي دافيدي استوري، الذي فارق الحياة الأحد المنصرم عن سن 31 عاما، أظهر أن الوفاة ناجمة عن “بطء في ضربات القلب”.

و أوضحت صحيفة “كورييري ديلو سبورت” أن الأطباء الذين أجروا التشريح أمس الثلاثاء كشفوا عن “سكتة قلبية دون تفسير مجهري، ربما بسبب بطء ضربات القلب”.

وقال انتونيو دي نيكولو، المدعي العام في اودينيزي، حيث توفي استوري ليل السبت الأحد قبل المباراة التي كانت مقررة ضد فريق المدينة في الدوري المحلي، أنه “لن يكون باستطاعتنا تأكيد بأنه لم يكن هناك مسبب يمكن الكشف عنه أو أي عنصر آخر من أي نوع، إلا بعد شهرين عندما نحصل على التشخيصات النهائية”.

وتحدث المدعي العام منذ الأحد عن ترجيحه وفاة اللاعب “لأسباب طبيعية بعد نوبة قلبية”، وهذا تؤكده النتائج الأولية للتشريح.

و بعد عملية التشريح التي جرت أمس الثلاثاء، أعيد جثمان أستوري إلى عائلته، فيما سيورى جثمانه الثرى غدا الخميس .

و تم العثور على أستوري، الذي انضم إلى فيورنتينا صيف سنة 2015، الأحد متوفيا في غرفة الفندق الذي نزل فيه فريقه تحضيرا للقاء مضيفه أودينيزي في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإيطالي والتي أرجئت مبارياته التي كانت مقررة الأحد.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى