سياسةفي الواجهة

هل تتجه اسبانيا نحو نزع فتيل التوتر مع المغرب

isjc

السفير 24 – محمد تكناوي

أكدت المتحدثة الحكومية الاسبانية، ماريا جيزوس مونتيرو نهار يوم الثلاثاء 25 ماي الجاري، ان بلادها تعمل من أجل نهاية لوضع التوتر الحدودي مع المغرب، وكانت تقصد أحداث تدفق ٱلاف المهاجرين على سبتة المحتلة الاسبوع الماضي.

وقالت المتحدثة في تصريحات صحافية مقتضبة بعد اجتماع لمجلس الوزراء “هدفنا الرئيسي الاحتفاظ بعلاقات طيبة وجوار ودي”.

وفي حديث للصحفيين؛ قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو شانسيز إن بلاده هي أفضل شريك للمغرب في الاتحاد الأوروبي.

وأضاف سانتشيز “المغرب لا يمكن أن ينسى شيئا جوهريا: داخل الاتحاد الأوروبي ليس لديه شريك أفضل من إسبانيا عندما يتعلق الأمر بالدفاع عن مصالحه الاستراتيجية.

و كما يعلم الجميع تشهد العلاقة بين المغرب و اسبانيا توترا على خلفية استضافة الأخيرة المدعو إبراهيم غالي زعيم “البوليساريو” للعلاج من تداعيات كورونا بهوية مزيفة، وتدفق 8 آلاف مهاجر تجاه سبتة المحتلة خلال الأيام الأولى من الأسبوع الماضي.

وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي ومغاربة العالم؛ ناصر بوريطة، قبل يوم امس إن المغرب “ليس حارس حدود لإسبانيا”، مضيفا إن المغرب “ملتزم بكافة شراكاته مع الاتحاد الأوربي، لكنه لن يقبل أن تعتبره إسبانيا حارسا لحدودها”.

وأكد يوريطة؛ أن المملكة “ليست ملزمة بحماية حدود غيرها”، مؤكدا أن المغرب ” قام بالكثير في مجال التعاون في مجال الهجرة من منطلق بالشراكة مع إسبانيا ومع الاتحاد الاوروبي”.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى