في الواجهةمجتمع

الاعدام في حق المتورطين في ارتكاب “جريمة شمهروش”

isjc

السفير 24

أيدت غرفة الجنايات بمحكمة النقض أحكام الإعدام في حق أربعة متهمين فيما بات يعرف بجريمة شمهروش ، التي ذهبت ضحيتها سائحتين اسكندنافيتين بمنطقة امليل في إقليم الحوز بمراكش.

وجاء تأييد حكم الاعدام في حق كل من المسمى عبد الصمد الجود، ويونس أوزياد، ورشيد أفاطي، وعبد الرحمان خيالي ، علما أن المتهم الأخير كان محكوما ابتدائيا بالسجن المؤبد، لكن غرفة الدرجة الثانية رفعت العقوبة إلى الإعدام.

وكانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بملحقة سلا، المختصة وطنيا للنظر في جرائم الإرهاب، قد أدانت المتهمين الـ24 في شهر يوليوز 2019، ليليها الحكم الاستئنافي، الذي عدل الحكم الابتدائي بالنسبة لمتهمين اثنين، الأول كان مُدانا بالسجن المؤبد ليُصبح الإعدام ، والثاني رفعت عقوبته من 15 إلى 20 سنة، أما باقي الأحكام فكانت كالآتي:

– 30 سنة سجنا نافذا لكل واحد من ثلاثة أظناء.

– 25 سنة سجنا نافذا لكل واحد من أربعة متهمين.

– 18 سنة سجنا نافذا في مواجهة متابع واحد.

– 15 سنة سجنا لكل واحد من ثلاثة متهمين.

– 12 سنة نافذا في حق متابع واحد.

– 8 سنوات سجنا نافذا في مواجهة متهم واحد.

– 6 سنوات سجنا نافذا لمتهم واحد.

– 5 سنوات سجنا نافذا في مواجهة متهم واحد.

وتعود أطوار هذه الجريمة الفظيعة إلى يوم 17 دجنبر 2018، إثر العثور على جثثي سائحتين “دانماركية ونرويجية” مفصولتي الرأس بطريقة “داعشية” في منطقة شمهروش دائرة امليل بإقليم الحوز نواحي مراكش.

الإدارة

مدير النشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى